الخميس، 30 يناير 2020

فيس بوك بين حالة الإظلام على أندرويد ومسألة الخصوصية

فيس بوك بين حالة الإظلام على أندرويد ومسألة الخصوصية
فيس بوك 

تجري شركة "فيس بوك" في الآونة الأخيرة الكثير من التعديلات والإضافات كي يبقى تطبيقها متجدداً بالنسبة لمستخدميه، ومن ذلك يأتي توظيف خاصية "حالة الإظلام" على نظام تشغيل "أندرويد"، والخاصية التي بدأ تنفيذها قبل حوالي عام وكانت تظهر حيناً وتختفي حيناً لدى بعض المستخدمين، لكنها أخذت بالانتشار أخيراً أكثر فأكثر، فما يسمى "الوضع المظلم" عند من يستخدمون التطبيقات له حضوره، وأي تطبيق لا يضيفه يعد لدى البعض تطبيقاً متأخراً عن غيره في المواكبة. ولذلك بدأ تطبيق "واتس أب" في اختباره في المدة القريبة الماضية على نسخة تجريبية.

ألوان زاهية غير داكنة

لكن في المقابل، هناك من يحبون عكس ذلك، ويميلون إلى الألوان الزاهية غير الداكنة، وهذا ما جعل التطبيقات تدرجها في تطويراتها، ومنها تطبيق "فيس بوك" في نسخته الرئيسة، فبات يدعم الحالتين، بحيث يرضي الأذواق كلها، فجاءت إضافة "حالة الإظلام" لتقدم إضافة جديدة خاصة بـ"أندرويد"، في حالة استكمال لما فعلته "فيس بوك" على "الماسنجر" أو على موقعها على الإنترنت.
ويترقب المستخدمون ثبات دعم "حالة الإظلام" من قبل "فيس بوك" كي ينال حضوره عند من يستخدمون التطبيق.

إعدادات الخصوصية تبرز بقوة

من جهة أخرى، تبرز مسألة "الخصوصية" عند شركة "فيس بوك" بقوة في الآونة الأخيرة، والشركة تعتزم أن توليها قدراً كبيراً من الأهمية، لكنها تعمل على أن تكون إجراءات ذلك غير معقدة كي لا تتعب المستخدمين، وعليه من المتوقع في القريب العاجل أن تبدأ الشركة بإبلاغ المستخدمين عبر رسائل موجهة إليهم كي يراجعوا الإعدادات الخاصة لديهم والمتعلقة بمسألة الخصوصية. 

فكرة الخصوصية بعد المرحلة العصيبة

فكرة التحقق من الخصوصية التي تنوي شركة "فيس بوك" زيادة التوجه إليها، إثر مرحلة عصيبة عليها من أخبار تسريب البيانات، سوف تكون من خلال أداة جديدة تظهر للمستخدمين اسمها Privacy Checkup .. وحين يضغط عليها المستخدم تبرز له الأقسام الموجودة داخلها، ومن خلالها يعرف مدى الخصوصية التي عنده، وما الذي يعرفه الآخرون من معلومات خاصة به، وهل هي ظاهرة للجميع أم للأصدقاء المنضمين معه فقط، أم هي خاصة بالمستخدم وحده، لا يطلع عليها سواه. 

النشاط الخارجي خارج فيس بوك

إلى ذلك، سمحت شركة "فيس بوك" للمستخدمين بالوصول إلى أداة اسمها Off-Facebook Activity tool وتعني النشاط الموجود لدى المستخدم خارج موقع "فيس بوك"، ومن خلالها يتعرف على المعلومات المتوفرة عند مواقع خارجية، فيستطيع عبر تلك الأداة اتخاذ إجراء الحذف، فيضمن عدم وصول الإعلانات إليه.
كما بدأت "فيس بوك" مطلع هذا العام، بإبلاغ المستخدمين عن الدخول باستخدام "فيس بوك" من خلال تطبيقات أخرى عبر إشعارات تجعله يعرف من تطفلوا على حسابه إن وجدوا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق